البحث العلمى

الاستخبارات الأمريكية تستبعد ان يكون فيروس كوفيد مخلَّقًا

كتب / محمد سعد

ذكرت الطبعة العربية لمجلة ” نتشر بريف ” العلمية أن التحقيقات التي أجراها مجتمع الاستخبارات الأمريكية لم تستطع التوصُّل إلى تصوُّر قاطع بشأن نشأة فيروس «سارس-كوف-2»، إلا أن التقرير يشير، في الوقت نفسه، إلى أن الفيروس الجديد لم يكن جزءًا من تطوير سلاح بيولوجي، وأنّ مِن المستبعَد أن يكون مخلَّقًا.

واشارت المجلة العلمية أن عدد كثير من العلماء أغربوا عن شعورهم بالارتياح إزاء النهج الموضوعي المتَّبع في إعداد التقرير، وخلوِّه من العواطف، واستناده إلى المنهج العلمي في التعامل مع هذه القضية المثيرة للجدل. ويقول باحثون وأعضاء من مجتمع الاستخبارات الأمريكية إنه ليس من الغريب أنَّ التقرير لم يتوصل إلى حل للغز نشأة «كوفيد-19»، لأن التحقيقات التي تجري حول أصول الأمراض عادةً ما تتصف بالتعقيد.

وأشارت المجلة أنه عقب نشر التقرير العام في السابع والعشرين من أغسطس الماضي، صرَّح الرئيس الأمريكي جو بايدن بأن الولايات المتحدة الأمريكية سوف تواصل جهودها في تتبُّع نشأة مرض «كوفيد-19».

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.