تقارير وتحقيقات

وزيرة التضامن‎ :‎نؤمن برسالة الفن في تغيير المجتمعات ونقدر دوره في إحداث التنمية

القباج توجه كلمة عبر الزووم للمشاركين في المهرجان الدولي للسينما بقابس في تونس

كتب – محمود هاشم وأحمد حجازي

وجهت السيدة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي اليوم الثلاثاء 31 مايو 2022 كلمة عبر الزووم للمشاركين في المهرجان الدولي للسينما البيئية بقابس في ‏الجمهورية التونسية، وذلك في  دورته الرابعة، حيث تشارك وزارة التضامن الاجتماعي في المسابقة الرسمية للمهرجان من خلال فيلم ‏‏”ديارنا” من إنتاج الوزارة‎.‎

وذكر بيان أضدرته الوزارة اليوم أن القباج أكدت أن الفن له قدرته على التواصل واختراق المنازل والنفاذ إلى قلوب المواطنين من خلال الأفلام أو المسلسلات، وبصفة ‏خاصة الأعمال التي تتناول قضايا تعزيز الوعي المجتمعي مثل ما حدث في مسلسل “فاتن أمل حربي” الذي عرض في شهر رمضان ‏المبارك وتناول التوعية بمراكز استضافة النساء ضحايا العنف في مصر، أو مسلسلات عن الكفالة الاجتماعية ودور الأسرة في تربية ‏المكفولين أو عن دعم قضايا الإعاقة من خلال مسلسل عن التوحد، مشيرة إلي أن الوزارة من خلال أفلامها تهتم بقصص وحكايات ‏على لسان أصحابها أو بالرواية عنهم لدعم البرامج والقضايا التي تتبناها الوزارة‎. ‎

وأوضحت وزيرة التضامن الاجتماعي أنه من خلال فيلم “ديارنا” المشارك في المسابقة الرسمية  للمهرجان، يتم إطلاق حملة دعائية ‏قوية تعلي من قيمة العمل الحرفى والتراث المصرى، ويتم عرض قصتين لسيدتين من قرية تونس بمحافظة الفيوم نجحتا في تطوير ‏الحرفة، وتسويق المهنة بين أهالي القرية، وتدريب الأيادي الماهرة، بهدف المحافظة على التراث، هذا بالإضافة إلى التمكين ‏الاقتصادي وتعزير السوق التصديري لمنتجاتهم الحرفية، وبالرغم من أن الفيلم يقدم نبذة عن معارض “ديارنا”، الا أنه يوثق تاريخ ‏العمل اليدوي وأهمية الحفاظ على التراث المصرى والعربي بتنوعه وثرائه على مستوي الجمهورية‎.‎

وأفادت القباج أنه علي هامش المهرجان قامت الوزارة باستعراض فيلمين حول وقف العنف ضد الأطفال وأهمية التربية الإيجابية ‏والتواصل مع الأطفال بشكل بناء، والفيلم الآخر حول قضية الزواج المبكر الذي يدعو إلى كفالة حقوق الفتيات في رعايتهن صحيا ‏وحملهن في الوقت المناسب، وفي تعليمهن، وأيضا حقهن في اختيار الروج الملائم، بالإضافة إلى الحد من الزيادة السكانية‎.‎

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعي أن تلك الأفلام المشاركة في المهرجان تعد عينة من المنتجات الفنية للوزارة، داعية الحضور ‏لمشاهدة باقى الأفلام التي تتناول قضايا مختلفة لأن الدولة المصرية تهتم بسماع أصوات جميع الفئات، وعرض قضاياهم لتعريف ‏الرأي العام بها‎. ‎

وأضافت القباج أن  وزارة التضامن الاجتماعي تمتلك مكتبة فيلمية تضم ٧٥ فيلما تسجيليا قصيرا، وتنتج المزيد من الأعمال الفنية ‏خلال الفترة القادمة، وقد شاركت الوزارة بالعديد من تلك الأفلام في مختلف المهرجانات المحلية والدولية وحصلت العديد منها على ‏جوائز هامة‎.‎

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.