شئون عربية

ترامب يعترض على التحقيق فى التدخل الروسى المفترض فى الانتخابات الرئاسية الأخيرة

متابعة أحمد حجازي

الرئيس الامريكي ترامب شن هجوما عنيفا على التحقيق حول التدخل الروسي المفترض في الانتخابات الرئاسية الأخيرة الذي اجتاز مرحلة جديدة على طرق بدء ملاحقات جنائية مع تشكيل هيئة محلفين كبرى كما ذكرت وسائل الإعلام الأمريكية.
وقال ترامب في تجمع لحشد من أنصاره في فيرجينيا الغربية إن “القصة الروسية مفبركة بالكامل”. وأضاف أن “السبب الذي يجعل الديموقراطيين لا يتحدثون سوى عن هذه القصة الروسية المفبركة بالكامل هو أنه لا رسالة لديهم ولا برنامج عمل ولا رؤية”.
هئية المحلفين الكبرى تسمح بالحصول على وثائق وإفادات تحت القسم
وكان المدعي الخاص الأمريكي روبرت مولر قد شكل هيئة محلفين كبرى في سياق تحقيقه في التدخل الروسي في سير الانتخابات الرئاسية الأمريكية، على ما كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال” الخميس، ما يشير إلى أن التحقيق قد يفضي إلى ملاحقات جنائية.
وبذلك فإن تحقيق مولر الذي عين لضمان الاستقلالية التامة للتحقيقات التي باتت تشمل احتمال وجود تواطؤ بين فريق حملة ترامب الانتخابية وموسكو، “يدخل مرحلة جديدة” برأي الصحيفة التي تستند في تقريرها إلى مصدرين لم تكشف هويتيهما.
وجاء في التقرير أن هيئة المحلفين الكبرى التي شكلها مولر “في الأسابيع الأخيرة” أشبه بغرفة تحقيق مؤلفة من مواطنين يعقدون مداولاتهم في جلسات سرية مغلقة لمعرفة ما إذا كانت العناصر التي يعرضها المدعي يمكن أن تفضي إلى توجيه تهمة.
وسيسمح تشكيل الهيئة لمولر، المدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي (إف بي آي)، بالحصول على وثائق وإفادات تحت القسم.
وعلق المحامي المتخصص في مسائل الأمن القومي برادلي موس “لا تقدموا على تشكيل هيئة محلفين كبرى ما لم يكن تحقيقكم كشف عن عناصر تشير إلى انتهاك لبند واحد على الأقل إن لم يكن أكثر من الأحكام الجنائية”.
ورأى في هذه الخطوة “تصعيدا ملفتا في الإجراءات” القضائية المتعلقة بمسألة التدخل الروسي.
في الوقت نفسه يحقق مولر على ما يبدو في أموال ترامب وشركائه، حسبما ذكرت شبكة “سي إن إن”. وكان الرئيس شخصيا قد حذر النائب الخاص من أن ذلك سيشكل تجاوزا لخط أحمر، ما أثار مخاوف لدى عدد من المراقبين من أن يقوم ترامب بإقصاء مولر عن هذا التحقيق.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.