سياسة

الشرطة الفرنسيةتنتهك الحدود الإيطالية وروما تستدعي السفير الفرنسي لديها

 

كتب: حسام فاروق

قامت وزارة الخارجية الإيطالية باستدعاء السفير الفرنسي لدى روما، بسبب دخول شرطة الحدود الفرنسية عيادة طبية تقدم الرعاية للمهاجرين الذي يحاولون عبور جبال الألب.

وأعلنت الوزارة، في بيان عقب استدعاء السفير الفرنسي لتقديم توضيح بالواقعة، إنها عبرت عن “احتجاج (الحكومة الإيطالية) القوي على السلوك المرفوض من جانب موظفي الجمارك الفرنسيين”.

وأكدت الخارجية الإيطالية، أنها أبلغت فرنسا في وقت سابق من هذا الشهر، بأنه لم يعد مسموحا لشرطتها دخول محطة القطار الواقعة ببلدة باردينوشيا الإيطالية على الحدود، نظرا لأنها تستخدم الآن لأغراض إنسانية.

وأوضحت المنظمة الإنسانية غير الحكومية، المشرفة على العيادة الطبية في المحطة، أن الحادث وقع مساء الجمعة عندما اقتادت الشرطة الفرنسية مهاجرا نيجيريا إلى العيادة لإجراء اختبار لفحص بول الرجل بسبب شكوكهم في تورطه بتهريب المخدرات.

من جانبها قالت سلطات الجمارك الفرنسية إن لديها موافقة مكتوبة من الرجل على إجراء الاختبار وإن المنظمة غير الحكومية سمحت لهم أيضا باستخدام إمكانياتها لإجراء الاختبار. وخرجت نتيجة الاختبار سلبية.

وقالت سلطات الجمارك الفرنسية إنها اتبعت التعليمات وكانت مستعدة لتوضيح أي إجراءات قانونية مع الإيطاليين من أجل تجنب وقوع المزيد من الحوادث.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق