احدث الاخبار

شباب فلسطين لايريدون تهنئتك أيها السفاح

اعلان

 بقلم / الدكتور محمد النجار

في خطوة مستفزة من عدو يظن أنه يعربد ويقتل الرجال والنساء والاطفال ويبيد الشجر والحجر  ثم يظن انه يمكنه الضحك على هؤلاء الشباب الصغير في السن بتهنئتهم  بتفوقهم الدراسي في الثانوية العامة  .

ففي مسرحية جديدة من المسرحيات الهزلية التي يمثلها  “أفيخاي أدرعي” المتحدث باسم الجيش الاحتلال الإسرائيلي ، قام بنشر تغريدة باللهجة الفلسطينية في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” يهنئ فيها على حسابه الطالبات الأربعة المتفوقات في نتائج الثانوية العامة في قطاع غزة ، ويتمنى لمن لم يُوفقوا أن يسعدهم الحظ في العام القادم.

وقد أثارت تلك التهنئة  الكاذبة عاصفة من التعليقات الساخرة ، ويُذَكِّرُونه بأن هؤلاء الطلاب والطالبات هم ابناء الشهداء الذين قتلهم جيشه الاسرائيلي المجرم ، ولا تزال ايادي جنوده ملطخة بدماء الاطفال والنساء ، ولازالت رائحة القنابل والمتفجرات  والاسلحة الممنوعة دوليا تفوح رائحتها في سماء غزة ، ولا يزال أزيز طائراتهم  تصم آذان الاطفال والكبار والصغار ..

ألا تستحي  أيها الصهيوني وتخجل من همجيتكم المتوحشة وعنصريتكم البغيضة ؟؟ فقد كنت اعتقد انك ستعتذر لهؤلاء المتوفقين عن قتلكم لآبائهم وامهاتهم وتدمير منازلهم !!

ألا تستحي من احتلالكم لأرض فلسطين وتدمير بيوت أصحابها فوق رؤوسهم ؟

ألا تستحي من محاولاتكم  تهويد الأرض والمقدسات  الاسلامية والمسيحية ؟

لا تغتر أنت ومن يدعمك من متطرفي يمين الغرب ، فإنهم يدعمونك لمحاولة التعجيل بالخلاص منكم  حسب عقيدتهم..!!

واذا كان العرب والمسلمون في حال ضعف وهوان في وقتنا الحاضر ، فإننا على يقين بأن يوم الخلاص منكم قادم قريبا فكلما ارتفع صوت إعلامكم وازدادت طائراتكم ومدافعكم وصواريخكم  وأصبحتم أكثر نفيرا كلما اقترب تنفيذ وعد ربنا لنا باقتراب  نهاية ظلمكم ونهاية اغتصابكم لأرض المحشر والمنشر ومقدسات المسلمين والمسيحين في ارض فلسطين المباركة التي تدنسونها  بآلاتكم العسكرية وقواتكم الحربية .

وهذا وعد الله بوصفكم لنا بأنكم ستكونوا أكثر منا أموال وبنين وإعلام  ((ثُمَّ رَدَدْنَا لَكُمُ الْكَرَّةَ عَلَيْهِمْ وَأَمْدَدْنَاكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيرًا((. وصدق قول ربنا ، فقد  أتيتم الينا من أصقاع الدنيا وليس لكم علاقة بأرض فلسطين ، وجئتم من شتى بقاع الارض ليتحقق لنا وعد الله فيكم  وهذا وعد ربنا في قوله تعالى: ((فَإِذَا جَاء وَعْدُ الآخِرَةِ جِئْنَا بِكُمْ لَفِيفًا))104:الإسراء

فلا تغتروا بقوتكم …فإن قوة الله اكبر منكم ..

ولا تغتروا بجنودكم… فإن جنود الله أقوى منكم 

            وصبر جميل  ..الله المستعان على ماتصفون

=========================

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: