تقارير وتحقيقات

إتحاد المصريين في الخارج وفروعه يهنئون السفير عبدالعاطي ويرحبون بإشراف وزارة الخارجية

المهندس إسماعيل احمد :الخارجية تملك الخبرات والكوادر القادرة على تحقيق متطلبات ملف المصريين بالخارج

الكويت – سيد غريب مجاهد مراسل جريدة وضوح 

أكد المهندس إسماعيل احمد علي رئيس مجلس إدارة الإتحاد العام للمصريين في الخارج ، أن وزارة الخارجية تملك الخبرات والكوادر القادرة على تحقيق متطلبات ملف المصريين بالخارج، وذلك من خلال تواجدها مع أبناء مصر في الخارج في السفارات والقنصليات المصرية في دول العالم .

وقال رئيس الاتحاد في تصريحات صحفية عقب اجتماعه مع بعض أعضاء مجلس الإدارة في مقر الإتحاد بالقاهرة، إن السفير الدكتور بدر عبدالعاطي وزير الخارجية يتمتع بخبرات هائلة وتواجد عالمي معروف في كافة المنتديات العالمية وهو رجل المرحلة والقادر على استمرار نجاح الدبلوماسية المصرية المشهود لها بالكفاءة العالية على جميع الأصعده  .

المهندس إسماعيل احمد

وأشار أن قطاع المصريين في الخارج بوزارة الخارجية لديه التواصل مع السفارات والقنصليات في الخارج ، ولدية القدرة على التواجد السريع في قلب الأحداث ، وأن يكون على مسئولية هذا القطاع السفير / نبيل حبشي كنائب للوزير أمر أثلج صدر الجميع والإتحاد العام للمصريين في الخارج لما له من فروع منتشرة في كافة أنحاء العالم يتطلع إلى التعاون المثمر مع السفير حبش ومع وزارة الداخلية، ويضع كافة إمكاناته للصالح العام بل ويتطلع إلى تعاون كبير في هذا الملف ، خصوصاً وأن تاريخ الإتحاد العام للمصريين في الخارج والذي يزيد عن أربعون عاماً مستمرة على استعداد تام للتعاون بما يضيف لقدرات قطاع القنصليات والمصريين في الخارج بوزارة الخارجية .

السفير / نبيل حبشي

ومن جانبه صرح الأمين العام للاتحاد العام للمصريين في الخارج ورئيس فرع الكويت أن اختيار السفير / نبيل حبشي اختيار موفق لقيادة الملف لما له من سمعه طيبه وتجاوب كبير مع أبناء مصر في كل الدول التي خدم فيها سيادته خصوصاً فرنسا والبرتغال ولبنان ، وأن التعاون مع وزارة الخارجية قد أعاد الأمور إلى ما قبل عام 2015 حيث لم يكن هناك وزارة للهجرة التي تم إلغاؤها من الثمانينيات من القرن الماضي وأعيدت مده تسع سنوات تقريباً ، وأشار سليم أن إلغاء الهجرة وتكليف نائب سفير بالملف هو إجراء يعد الأول من نوعه يضع أولويه لقطاع المصريين في الخارج ويلقي الضوء على عظم الملف واهتمام الحكومه به لما له من أهمية .

الدكتور / سعيد يحيى

وقال الدكتور / سعيد يحيى رئيس مجلس إدارة الإتحاد العام للمصريين فرع المملكة العربية السعودية أن الإتحاد يبارك جهود الدولة ويبارك لسعادة السفير / نبيل حبشي ويستطيع أن يقول أن الملف الأن عاد كما كان في وزارة الخارجية الأمر الذي يسهل إجراءات التعامل حيث أن السفارات والقنصليات قادرة على حل المشاكل بشكل مباشر بدلاً من العودة للقاهرة .

المهندسة مرفت خليل

ومن إنجلترا أشادت م. مرفت خليل رئيس الإتحاد العام للمصريين في بريطانيا أن الإتحاد يملك الخبرة الكافيه للتعامل مع ملفات المصريين في الخارج حبذا لو كان التعامل قريب وسهل من خلال القنصليات والسفارات ، وأن السفير / نبيل حبشي رجل له سمعته العطرة في الخارجية وبين االمصريين في أوروبا ، وأن الخارجية تملك على الأقل حرفية التعامل والقدرة على حل المشكلات كونها وزارة سيادية معنية بالملف عناية أصيلة .

كما أشار الأستاذ / محمود فضل عضو مجلس الإدارة ورئيس الإتحاد في سويسرا وأمين عام اتحاد جاليات المصرية في أوروبا …جريدة وضوح الأن الإختيار موفق ونائب وزير الخارجية معروف لدينا وأنه يعلم جيداً دقائق لأمور من خلال خدمتة الطويله في الوزارة وأن هناك خطط في مجالات متنوعة تهدف للتعاون مع الوزارة .

رأفت صليب

ومن أمريكا أشار رجل الأعمال رأفت صليب رئيس الإتحاد العام للمصريين في امريكا بأهمية التعاون مع وزارة الخارجية في الفترة الحالية لمواجهة التحديات ، وأن الإختيار غاية في الروعه لما يتمتع به نائب الوزير السفير / نبيل حبشي من خبره في هذا الموضوع .

وقال د. ملاك شنوده من فرنسا أن السفير حبشي يتمتع بموهبه في الإدارة وإن فترة تواجده في فرنسا كانت من أزهى الفترات نظراً لكونه شخصية محبوبة وقادر على التغيير .

وأشار د. أحمد ياقوت رئيس اللجنة الطبية ورئيس فرع لبنان أن السفير حبشي عمل كوزير مفوض في السفارة المصرية في لبنان وقد كانت مواقفه وطنية ويتمع بحب أبناء الجالية هناك وما زال ، وأن تولية مسئولية المصريين في الخارج أثلج صدر الجميع .

ومن رومانيا أشاد د. عبد الله مباشر بالإختيار ونقل تبعية الملف إلى الخارجية المصرية كونها المدرسة العريقة في الدبلوماسية ومالها من قدرة على التواصل .

د. سعيد المغربي

ومن وسط وشرق أسيا ثمن د. سعيد المغربي قيام وزارة الخارجية بالإشراف مرة ثانية على ملف المصريين في الخارج خصوصاً مع تولي نائب وزير قادر على التواصل مع أبناء الخارج في شتى المجالات .

وأضاف د. طارق النجار من اسبانيا بأهمية التعامل مع وزارة الخارجية خصوصاً وأن دول كثير في العالم لديها سفاره وقنصليات متعدده تسهل من المهام وتوجد علاقة بين المواطن والجهة المسئولة .

ومن إيطاليا أشاد د. إبراهيم يونس بالتعديل الوزاري الشاب وتبوأ وزير خارجية جديد ونائب وزير قادر على معرفة هموم ومشاكل المصريين خصوصاً في إيطاليا وهي الدولة التي يتواجد فيها اكبر تعداد للمصريين في الخارج .

ومن الجدير بالذكر أن الإتحاد العام للمصريين في الخارج لدية كوادر منتشرة في دول العالم وفروع تعمل في خدمة الجاليات خصوصاً في الإمارات العربية وعمان وألمانيا وكندا وروسيا وبلغاريا وأوكرانيا والمغرب واوغندا ونيجيريا  يباركون انتقال الملف ويتمنون للوزارة بقيادتها الجديدة التوفيق والنجاح ، وأن الإشراف على الإتحاد من خلال الجهات الإدارية في مصر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.