الاسرة والطفل

أعراض وأسباب وعلاج متلازمة (ADHD) عند الأطفال

بقلم / نجلاء فتحي

متلازمة (ADHD) هو اضطراب عصبي بيولوجي يبدأ في مرحلة الطفولة وتظهر بشكل سلوكيات تجعل الطفل غير قادر على على اتباع الأوامر أو السيطرة على تصرفاته .أو أنه يجد صعوبة شديدة في الانتباه لقواعد وقوانين الفصل الدراسي . فهو دائماً في حالة إلتهاء بالأشياء الصغيرة كالتحدث مع زملاؤه أثناء شرح المعلم أو اللعب والرسم وقت الشرح ولديه اندفاعية تسبب له العديد من المشاكل سواء اندفاعية في حركته أو اندفاعية في كلامه المستمر.

انواع الاضطراب:

1- النوع الموحد هو النوع الأكثر شيوعاً والذي يظهر على الأولاد الذين يعانون كثرة الحركة ونقصاً في التركيز معاً.

2- اضطراب قلة التركيز وكثرة الحركة الذي تغلب عليه قلة الانتباه ويظهر على الأولاد الذين يعانون نقصاً في التركيز دون أن يعانوا كثرة الحركة ذات شأن.

3- اضطراب قلة التركز وكثرة الحركة الذي يغلب فيه كثرة الحركة المتهورة ويظهر على الاولاد الذين يعانون كثرة الحركة غير أنهم يتمتعون بقوة تركيز تكاد طبيعية.

الاعراض 

1- نقص أو تشتت الانتباه (صعوبة المحافظة على التركيز – كثرة النسيان – عدم الانتباه للتفاصيل – ارتكاب أخطاء ناجمة عن الإهمال – عدم القدرة على انهاء مابدأه – الفوضوية – فقدان الأشياء الخاصة – تجنب الواجبات المدرسية – عدم المقدرة على اتباع التعليمات.

2- النشاط الزائد أو فرط الحركة : (عدم القدرة على البقاء هادئ – عدم القدرة على اللعب بهدوء – كثرة الكلام – كثرة الركض والتسلق)

3- الإندفاعية: (قلة الصبر- عدم القدرة على انتظار الدور – التسرع في الإجابة – مقاطعة الآخرين).

اسباب اضطراب ADHD:

ا- تغيير في بنية الدماغ أو أدائه.

2- الوراثة: قد دلت الأبحاث على إن واحدا من كل أربعين طفلاً يعانون من الاضطراب لديه قريب عائلي واحد، على الأقل، يعاني من الاضطراب ذاته.

3- تدخين الأم خلال الحمل، استعمال مواد تسبب الإدمان والتعرض للمواد السامّة.

4- التعرض المستمر للأجهزة الإلكترونية قبل سن ال 3 سنوات.

طرق العلاج 

تقول الدكتورة سهام حسن اخصائية نفسيه انه في حالة شك الوالدين باصابة الابن او الابنة بمتلازمة (ADHD) عليهم مراجعة طبيب مخ واعصاب أو طبيب نفسي أو  اخصائي نفسي

وأوضحت الدكتورة سهام ان العلاج يتم علي  مرحلتين :

المرحلة الأولى :هي العلاج النفسي إخضاع الطفل لعدة جلسات يتم تدريبه فيها على كيفية التركيز والانتباه والإنصات والجلوس بهدوء وتنمية قدرة الطفل على التحكم في حركته المفرطة . وجلسات تنمية مهارات – تعديل سلوك – تخاطب إذا كان يعاني من تأخر لغوي

المرحلة الثانية: العلاج الدوائي يتم اللجوء إلي طبيب مخ واعصاب يقوم بعمل الاشاعات اللازمة للطفل.

طرق التعامل مع الأطفال المصابين:

1- التحلي بالصبر وطولة البال.

2- احضار النطاط لكي يفرغ الطفل طاقته فيهدء لوقت يجلس فيه ليتعلم.

3-تقليل عدد قطع الاثاث في المنزل والتحف والممتلكات الغالية حتى لا تكون عرضه للكسر ولأنها أيضا تشتت انتباه الطفل.

4- وضع جدول وتقسيم الواجبات المدرسية وإعطاء فترة راحة بين كل مادة والاخرى.

5- عدم ترك الطفل أمام الاجهزة الإلكترونية التلفزيون والموبيل لأانها تساعد في تشتت الطفل وزيادة حركته.

6- تنظيم الوجبات الغذائية الصحية للطفل والابتعاد عن المواد الحافظة والسكريات.

طرق التعامل في المدرسة:

1- تقبل المعلم للطفل وحالته والصبر عليه واحتواء سلوكياته أمام باقي زملاؤه حتي لا تزداد وتخرج عن السيطرة.

2- طلب معاونة ومشاركة الطفل في بعض المهام داخل الفصل كتوزيع الكراسات وجمعها لتقليل من حركة الطفل وتوظيفها فيما هو مفيد.

3- عليك ان تطلب من الطفل التركيز اثناء الشرح لانه سوف يقوم ويردد ما فهمه اما زملاؤه وهذا سيرضي ذاته جدا وسيستجيب.

4- عمل انشطة جماعية ودمج الطفل بها لينخرط مع زملاؤه  لتساعده في تكوين صداقات.

اصابة البالغين

تكشف الاحصائيات أن 4 % من البالغين قد يكونوا مصابين بااضطراب ADHD ،وأعراضه لدى البالغين هي نفسها كما هو الحال في الأطفال ولكنها تظهر بشكل مختلف لحد ما. البالغين يعانون من ضعف في إدارة الوقت ولديهم مشكلة مع تعدد المهام وغالباً يتجنبوا المهام التي تتطلب التركيز المستمر والعصبية المفرطة والتوتر الزائد

يذكر أن كثير من العلماء والمشاهير والمخترعين كانو مصابين بفرط الحركة مثل بيل جيتس مؤسس شركة مايكروسوفت – أديسون مخترع الكهرباء – بابلو بيكاسو الفنان الأسباني – أجاثا كريستي الكاتبة البريطانية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى